جميل صوان الإسلامي

معلومات ونقاشات اسلامية منوعة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التذكير والتأنيث في جملة ......... إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 201
تاريخ التسجيل : 03/03/2015

مُساهمةموضوع: التذكير والتأنيث في جملة ......... إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ   السبت مايو 09, 2015 10:30 pm

التذكير  والتأنيث في جملة ......... إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ



وردت شبهة مقتبسه قديمة تحدث عنها القدماء واشبعوها شرحا ولكن الجدد من اعداء الإسلام يلقونها ولا يعرفون معناها

ذكر أحدهم في مناظرة في أحدى  منتديات الإلحاد مع مسلمة ( جزاها الله خيرا ) الشبه التالية :
سورة الأعراف 56

وَلاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ

كان من الأصح القول إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبة مِّنَ الْمُحْسِنِينَ أو إِنَّ الله قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ رفعا لكل إلتباس.

نفس الملاحظة بالنسبة: سورة الشورى 17

اللَّهُ الَّذِي أَنزَلَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ وَالْمِيزَانَ وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ قَرِيبٌ

"لَعَلَّ السَّاعَةَ قَرِيبة"



هو نسخ هذه الشبه

وانا نسخت الإجابة فلست ضالعا باللغة العربية




وجدت في

كتاب : شبهات النصارى حول الإسلام – نشر المكتبة الشاملة



9- ومن ذلك ما جاء في سورة الأعراف 56 " وَلاَ تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَتَ اللهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِين "

وكان يجب أن يتبع خبر إن اسمها في التأنيث فيقول قريبة .

الجواب : إن كلمة قريب على وزن فعيل، وصيغة فعيل يستوى فيها المذكر والمؤنث.



كما وجدت ايضا في

كتاب : الإعجاز اللغوي و الأخطاء النحوية – نشر المكتبه الشاملة




الإجابة: نعم توجد أمثلة كثيرة جداً ما يزيد عن 275 خطأ ولكني أكتفى بالإشارة إلى بعض الأمثلة دون شرح وأترك اكتشاف الباقي لفطنة المشاهد في قراءته للقرآن بعين فاحصة.

3ـ (سورة الأعراف 7: 160) "إن رحمت الله قريبٌ من المحسنين"، ومثلها في (سورة الشورى 42: 17) "".. لعل الساعةَ قريبٌ"، والمفروض أن تكون "رحمة الله قريبة .."، "والساعة قريبة" لأن قواعد اللغة تقول: أن الخبر يتبع المبتدأ تذكيرا وتأنيثا.

الإجابة:

الله لا يموت ونحن لا نقول ذلك.

الذي مات هو المسيح الإنسان، كنائب عن البشرية.

الله الحال فيه ليس مادة لينفذ فيه حكم الموت.

تشبيه بسيط الحديد والنار هل الطرق يؤثر في النار؟

الإجابة: الواقع أن هذا ليس سؤالا، إنما إخطار. وهو تعبير عن قلب يائس يخاف بطش الله، ولكن شكراً لله الذي أحبنا ورتب خطة لفدائنا وخلاصنا ...





كما وجدت ايضا في

كتاب : المفصل في شرح آية لا إكراه في الدين – نشر المكتبة الشاملة

9- ومن ذلك ما جاء في سورة الأعراف 56 « وَلاَ تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَتَ اللهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِين »


وكان يجب أن يتبع خبر إن اسمها في التأنيث فيقول قريبة .

الجواب : إن كلمة قريب على وزن فعيل، وصيغة فعيل يستوى فيها المذكر والمؤنث.

10- ومن ذلك ما جاء في سورة الشورى 42: 17 (اللهُ الذِي أَنْزَلَ الكِتَابَ بِالحَقِّ وَالمِيزَانَ وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ قَرِيبٌ). فلماذا لم يتبع خبر لعل اسمها في التأنيث فيقول قريبة؟

الجواب : خبر لعل هنا محذوف لظهوره البيَّن تقديره لعل حدوث الساعة قريب.

وفيه أيضا فائدة وهي أن الرحمة والرحم عند العرب واحد فحملوا الخبر على المعنى. ومثله قول القائل: إمرأة قتيل. ويؤيده قوله تعالى: (هذا رحمة من ربي) فأتى اسم الإشارة مذكرا. ومثله قوله تعالى: (والملائكة بعد ذلك ظهير).




...........................




وقد جهل المعترض بأنه المذكر والمؤنث يستويان في أوزان خمسة :

1 - (فعول): كرجل صبور وامرأة صبور.

2 - (فعيل): كرجل جريح وامرأة جريح.

3 - (مفعال): كرجل منحار وامرأة منحار أي كثير النحر.

4 - (فعيل): بكسر الميم مثل مسكين، فنقول رجل مسكين، وامرأة مسكين.

5 - (مِفعَل): بكسر الميم وفتح العين. كمغشم وهو الذي لا ينتهي عما يريده ويهواه من شجاعته. ومدعس من الدعس وهو الطعن.

يكفي هذه الأمثلة لتوضيح انهم ينسخون ويلصقونولا يفهمون ما يقولون  .....






وانا اعترف اني افتش بالكتب وانسخ والصق فلست ضالعا باللغة العربية

الحمد لله على نعمة الإسلام

الحمد لله الذي ارشدنا للإسلام

اللهم صلي وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jamilsawan.yoo7.com
 
التذكير والتأنيث في جملة ......... إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جميل صوان الإسلامي :: الفئة الأولى- قضايا اسلامية :: ردود على الشبهات :: شبهات عن القرآن الكريم :: شبهت نحوية واملائية وبلاغية-
انتقل الى: